لقاء تواصلي حول موضوع "الترخيص بالبناء في العالم القروي"

انعقد بتاريخ19 مارس 2019 بمقر عمالة إقليم فجيج لقاء تواصلي تحت رئاسة السيد عامل الإقليم و بتأطير من الوكالة الحضرية لوجدة، وقد حضر هذا الاجتماع السادة رؤساء الجماعات الترابية و كذا رجال السلطة و المصالح الخارجية.

و قد تميز هذا اللقاء بالكلمة الافتتاحية التي ألقاها السيد عامل الإقليم و كذا الكلمة المؤطرة للسيد مدير الوكالة الحضرية لوجدة.

بعد ذلك، تم تقديم عرض حول الترخيص بالبناء في العالم القروي تناول فيه السيد عبد الحفيظ اشويطر، مكلف بمهمة بالوكالة الحضرية بوجدة ما يلي:

* الإطار القانوني المنظم للبناء بالعالم القروي؛
* نطاق إلزامية رخصة البناء؛
*شروط منح رخصة البناء؛
* الاستثناءات المتعلقة بالترخيص بالبناء في العالم القروي؛
* إكراهات الترخيص بالبناء في العالم القروي؛
* التسهيلات المرتبطة بإضفاء المرونة على مسطرة الترخيص بالبناء في العالم القروي؛
* التدابير و الإصلاحات القانونية المقترحة لمراعاة خصوصيات البناء بالعالم القروي؛

بعد ذلك، أثمر النقاش عن التوصيات التالية:
* تنظيم أيام تكوينية لفائدة الجماعات الترابية؛
* احترام المقتضيات القانونية و التنظيمية الجاري بها العمل في ميدان دراسة الملفات مع استغلال التسهيلات الممنوحة؛
* تفعيل برنامج المساعدة المعمارية عبر التأطير المعماري و التقني المجاني للأسر المعوزة؛
* تحديد جميع الدوائر التي تستوجب توجيها عمرانيا خاصة بالمناطق المحيطة الضاحوية و ذلك في إطار لجان تقنية مختلطة.


القانون 31.13 المتعلق بالحق في الحصول على المعلومة

في اطار تفعيل مقتضيات القانون رقم 31-10 المتعلق بالحق في الحصول على المعلومات، اعدت الوكالة الحضرية لوجدة عدة اجراءات داخلية تتمثل في :
- تعيين مسؤول مكلف بتلقي طلبات الحصول على المعلومات ودراستها وتقديم المعلومات المطلوبة وكذا المساعدة اللازمة عند الاقتضاء لطالب المعلومات في اعداد طلبه،
- تعيين لجنة لتتبع وتقييم عمل المسؤول المكلف بتلقي طلبات الحصول على المعلومات والتي تنحصر مهمتها في:
* اعداد برنامج العمل السنوي السالف الذكر،
* تقديم الاستشارة للشخص المكلف حول جميع المسائل المتعلقة بالحق في الحصول على المعلومات،
* اعداد منشور داخلي يحدد بشكل مدقق كيفية اداء الشخص المكلف او الاشخاص المكلفين لمهامهم،
* اعداد تقرير سنوي حول حصيلة تفعيل مقتضيات القانون السالف الذكر.

Dossier de téléchargement


Droit daccs l'informationType
 - responsable


حفل نهاية سنة 2018

بمناسبة نهاية السنة الميلادية 2018، نظم السيد مدير الوكالة الحضرية لوجدة حفلا على شرف اطر و موظفي الوكالة الحضرية، نوه من خلاله بالمجهوذات المبذولة خلال سنة 2018 متمنيا للجميع النجاح و التوفيق في الحياة العملية والشخصية


المصادقة على تصميم تهيئة جماعة عين الشعير

صدور بالجريدة الرسمية عدد 6735 الموافق ل 17 دجنبر 2018 لقرار والي جهة الشرق رقم 2710.18 الصادر في 5 نونبر 2018 بالموافقة على قرار عامل اقليم فجيج باقرار مخطط تنمية الكتلة العمرانية القروية لمركز عين الشعير باقليم فجيج


اعطاء انطلاقة اشغال بناء مقر الوكالة الحضرية لوجدة

بمناسبة تخليد ذكرى المسيرة الخضراء المظفرة، أشرف والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة انجاد يوم الثلاثاء 06 نونبر 2018 على إعطاء الانطلاقة لبناء مقر الوكالة الحضرية لوجدة بشارع الحسن الثاني بالقرب من مقر ولاية جهة الشرق.
وسيمكن هذا المقر من تحقيق ثلاثة أهداف أساسية تتمثل فيما يلي:
• خلق فضاء ملائم لاستقبال المرتفقين والفرقاء المؤسساتيين؛
• توفير الظروف الملائمة لاشتغال الموظفين؛
• بناء مقر بمواصفات معمارية متميزة تجمع من جهة بين النجاعة الطاقية ومواصفات المقر الذكي وبين إدماج مواد ومنتوجات الصناعة التقليدية من جهة أخرى.
وسيمكن هذا المقر الذي تم تصميمه وفق برنامج دقيق من استيعاب النظام الهيكلي للوكالة الحضرية لوجدة.


تنصيب السيد سعيد الهبيل مديرا للوكالة الحضرية لوجدة

شرف السيد المفتش العام لوزارة اعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة يومه الجمعة 27 يوليوز 2018 على تنصيب السيد سعيد الهبيل مديرا للوكالة الحضرية لوجدة. وقد تميز هذا الحفل بالكلمة المتميزة للسيد المفتش العام والذي نوه من خلالها بالخصال التي يتمتع بها السيد سعيد الهبيل والتي لا محالة ستكون عاملا اساسيا في مواصلة تطوير الادارة والنهوض بقطاع التعمير والبناء. كما اشار السيد المفتش للاوراش الكبرى المفتوحة من طرف الوزارة ولاسيما ورش التحول الرقمي للادارة.
وفي كلمته بالمناسبة، اشار السيد المدير الى اهمية اللحظة والتي تستدعي توجيه الشكر للسيد الوزير والمصالح المركزية والجهوية للوزارة وكذا نساء ورجال الوكالة الحضرية لوجدة، مشيرا لان الوكالة تحتفل اليوم بمرور 20 سنة من التواجد وهو ما يختزل تراكما ومؤشرات اداء مهمة، مركزا في نفس الوقت على ثوابث العمل والتي لخصها في حب الانتماء للمؤسسة والعمل الحماعي وربط المسؤولية بالمحاسبة وخدمة المواطن الذي يوجد في صلب اهتمامات المؤسسة، ليغتنم كلمته بافاق العمل والتي ركز من خلالها على تتمين المجهوذات ومواصلة الاوراش الكبرى ونهج مقاربة المخطط المبني على التخطيط ثم التقييم والتصحيح.
ليختم كلمته بتجديد الشكر لنساء ورجال الوكالة على وعيهم باهمية المرحلة وكذا ضرورة الحفاظ على وعيهم باهمية المرحلة وكذا ضرورة الحفاظ على المؤسسة.


مواكبة المقام الصيفي لمغاربة العالم

في إطار مواكبة مغاربة العالم، اتخذت الوكالة الحضرية لوجدة مجموعة من الإجراءات والتدابير التي تهدف إلى توجيه وتأطير أفراد الجالية المغربية ودعمهم وإرشادهم ومساعدتهم على انجاز مشاريعهم، وذلك من خلال :
- إحداث شباك خاص بمغاربة العالم لمعالجة ملفاتهم، في إطار الدعم والمساعدة التقنية والإدارية المقدمة لهؤلاء؛
- تشكيل خلية دائمة مكلفة باستقبال مغاربة العالم وتوجيههم وإرشادهم والإنصات لاهتماماتهم وانشغالاتهم ومعالجة شكاياتهم؛
- المساهمة في إحياء اليوم الوطني للمهاجر من خلال عملية التواصل والتحسيس والمواكبة الميدانية؛
- تنظيم أيام الأبواب المفتوحة من 13 إلى 17 غشت 2018، لتعزيز التواصل مع مغاربة العالم والتحسيس ببرامج ومهام الوكالة الحضرية ونوع الخدمات والأنشطة التي تقدمها في مجال البناء والتعمير.


اعلان بايداع

ينهى إلى علم العموم أن مشروع تصميم تهيئة جماعة فجيج قد تم إيداعه بمقر جماعة فجيج وذلك خلال فترة مدتها شهرا واحدا تبتدئ من يوم 01 غشت 2018 وأن ملفا وسجلا سيوضعان لهذا الغرض في متناول العموم قصد إدراج ملاحظاتهم، وذلك بنفس المقر وأثناء أوقات العمل الرسمية.


استخلاص واجبات بطاقة المعلومات على الخط

في إطار التدبير اللامادي للمساطر، وحرصا منها لتمكين المواطنين والمستثمرين وحاملي المشاريع من الخدمات المتعلقة ببطاقة المعلومات على الخط(الموقع الإلكترونية)، شرعت الوكالة الحضرية لوجدة في استخلاص الواجبات المتعلقة ببطاقة المعلومات التعميرية على الخط.


انعقاد الدورة السابعة عشر للمجلس الاداري للوكالة الحضرية لوجدة

بمجال جغرافي مترام الأطراف تقدر مساحته ب 90153 كلم 2 ويضم عمالة وجدة أنكاد و7 اقاليم( بركان، جرادة، فجيج، تاوريرت، الدريوش، الناظور وجرسيف) و 124 جماعة ترابية( 96 جماعة منها ذذات طابع قروي، وبساكنة تفوق 2.3 مليون نسمة، اي ما يعادل 6.8 % من الساكنة الإجمالية الوطنية، وبنسبة تمدن وصلت إلى 65.4 % وبكثافة سكانية ضعيفة لا تتعدى 25.7 نسمة /كلم2، حيث تتركز أكثر من 70% شمال الجهة بمحور وجدة –بركان –الناظور يتميز مجال جهة الشرق بمؤهلات وإمكانيات متنوعة فموقعها الجغرافي الاستراتيجي جعل منها بوابة منفتحة على الصحراء جنوبا وعلى الفضاء الأرومتوسطي شمالا والفضاء المغاربي شرقا، كما تتوفر الجهة على واجهة بحرية تمتد على مسافة 200 كلم من البحر الأبيض المتوسط مما يسمح بتطوير الأنشطة الاقتصادية المرتبطة بالصيد وسياحة المنتجعات والنقل البحري، كما تتميز بتنوعها الطبيعي والمتمثل في البحر شمالا والجبال في الوسط والصحراء والواحات في الجنوب زيادة على مساحات غابوية ومراعي مهمة بالإضافة إلى رصيد حضاري غني ساهم في تراكمه موقع الجهة كمنطقة تفاعل وتواصل وانفتاح على مختلف الثقافات.
كما تتوفر الجهة على قاعدة اقتصادية هامة ومتنوعة تشكل دعامة أساسية لاقتصاد الجهة وللاقتصاد الوطني تتمثل في القطاع الفلاحي الذي يشغل أكثر من 28% من اليد العاملة النشيطة والقطاع الصناعي والطاقي، حيث تتوفر الجهة على 382 مؤسسة صناعية بالإضافة إلى 9 مناطق صناعية وبنية تجارية مهمة فضلا عن القطاع السياحي الذي تعزز بالمحطة السياحية بالسعيدية ومشروع تهيئة بحيرة مارشيكا، وقطاع الصيد البحري حيث تتوفر الجهة على 3 موانئ للصيد( الناظور-بني انصار ورأس الماء وسيدي احساين).
وقد شكلت هذه المؤهلات والدعائم التي تتوفر عليها جهة الشرق أرضية لتقوية العرض الترابي للجهة، حيث بلغ الناتج الداخلي الجهوي 44 مليار درهم سنة 2017 أي ما يعادل 4.8% من مجموع الناتج الداخلي الخام، كما بلغ حجم الاستثمارات العمومية منذ سنة 2003 ما يفوق 90 مليار درهم، كما تتوفر الجهة على بنية تحتية أساسية بفضل المبادرة الملكية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده تتمثل في 3 مطارات كبرى(وجدة أنكاد، والناظور العروي وبوعرفة)، و3 موانئ و3 سدود كبرى وعلى شبكة طرقية تمتد على 5565 كلم بالإضافة إلى الطريق السيار فاس وجدة و127 كلم من الطرق السريعة وعلى خطين للسكك الحديدية وجدة- فاس(353 كلم) والناظور-تاوريرت(117 كلم). كما تتوفر على مشاريع مهيكلة كالقطب الخدماتي والتكنولوجي بوجدة والمنطقة الصناعية والفلاحية ببركان ببركان(Agropole de Berkane ) والحضيرة الصناعية بسلوان والمحطة الحرارية لعين بني مطهر والمحطة السياحية للسعيدية وقطب للتكوين على مستوى جامعة محمد الأول.
وبقدر الإمكانيات التي تميز مجال جهة الشرق، فإنه يطرح العديد من المعيقات والإكراهات تتمثل في بعد الجهة عن المركز وخصوصية موقعها الحدودي، مع ضعف وثيرة الاستثمار الخاص وبالتالي ضعف استقطاب وتنافسية الجهة، وكذلك تزايد العجز في الموارد المائية بسبب التقلبات المناخية، وكذا ارتفاع نسبة البطالة خاصة لدى فئة الشباب.
هذه المعيقات والإكراهات تستوجب بدل مزيد من الجهود من طرف الجميع من منتخبين وسلطات إقليمية، وجهوية وفاعلين عموميين ومؤسساتيين من أجل رفع التحديات وتحقيق الرهانات الكبرى للتنمية على مستوى جهة الشرق وبالتالي جعلها قطبا اقتصاديا ومجالا استقطابيا وتنافسيا.
وفي هذا الخضم، انعقد اجتماع المجلس الإداري للوكالة الحضرية في دورته السابعة عشر تحت الرئاسة الفعلية للسيد وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، من أجل عرض حصيلة سنة 2017 وبرنامج عمل سنة 2018، وقد شكلت هذه المناسبة فرصة لأعضاء المجلس الإداري لمناقشة الحصيلة التي تقدم بها السيد مدير الوكالة الحضرية لوجدة وكذا تقويم النواقص.
في كلمته أشاد السيد الوزير بالطفرة التنموية التي تعرفها جهة الشرق نتيجة المبادرة الملكية السامية لصاحب الجلالة نصره الله وايده والمتمثلة في إنجاز أوراش البنية التحتية والمشاريع الكبرى المهيكلة، مشيدا في نفس الوقت بالمجهودات التي تبدلها المنظومة المحلية والجهوية في سبيل تحسين تقديم الخدمات للمواطنين. كما أشار السيد الوزير في معرض حديثه عن الدور الذي تلعبه الوكالات الحضرية في ميدان التخطيط العمراني ومواكبة الاستثمار معتبرا إياها شريكا حقيقيا إلى جانب الجماعات الترابية، مغتنما الفرصة لدعوة أعضاء المجلس الإداري لدعم هذه المؤسسة نظرا لما راكمته من خبرة وتجربة في ميدان التعمير.
كما أشار السيد الوزير كذلك إلى أنه على الرغم مما بدل من مجهودات فإن تحقيق التطلعات والانتظارات يتطلب من الجميع وضع رؤية متجددة تقوم على ما يلي:
- تكريس مبادئ التوافق والحوار والشراكة في إعداد وثائق التعمير، وذلك من أجل إعداد وثائق تستجيب لمتطلبات الواقع وتضمن التقائية التدخلات في أفق تحقيق النجاعة الترابية ؛
- تقوية الثقة في المؤسسات من خلال تدبير حضري شفاف مبني على مبادئ القرب والمرونة واليسر ويساهم في تقوية وتحسين المشهد العمراني ؛
- تدعيم سياسة القرب وحسن الإنصات لانشغالات المواطنات والمواطنين، مع تكريس مبادئ التدبير الشفاف لقضايا وانشغالات المواطنين ؛
- وضع مقاربة استباقية لتحيين وثائق التعمير المنتهية الصلاحية، تنبني على مبدأ التدخل الاستباقي بالمجالات التي تعرف ضغطا عمرانيا كبيرا وذلك من أجل التحكم في التوسع العمراني وضبط حركية البناء بهذه المجالات ؛
- مواصلة المجهودات المبذولة لإدماج السكن الناقص التجهيز ضمن النسيج الحضري المنظم وذلك من أجل تقوية القدرة التنافسية للمجالات العمرانية ومواكبة إنجاز المشاريع التنموية الكبرى التي تعرفها الجهة ؛
- مواصلة المجهودات المتعلقة بتبسيط مساطر دراسة طلبات الرخص التي تندرج في إطار أجرأة التدابير الجديدة الواردة بضابط البناء العام المحدد لشكل وشروط تسليم رخص التعمير والذي نسعى من خلالها جميعا إلى تيسير شؤون المواطنين وتشجيع الاستثمار ومناخ الأعمال وكذا تحسين ترتيب المغرب على الصعيد الدولي في هذا المجال؛
- إيلاء عناية خاصة لتسهيل دراسة ومنح رخص البناء بالعالم القروي، و وضع برامج مندمجة للمراكز والتجمعات القروية الصاعدة ؛
- الحفاظ على التراث المعماري والرفع من جودة المشهد الحضري والإطار المبني؛
- الأخذ بعين الاعتبار مبادئ التعمير المستدام مع ما يتطلبه ذلك من إدراج للعنصر البيئي والنجاعة الطاقية ضمن دراسات وثائق التعمير وعمليات البناء.
بعد ذلك تم عرض حصيلة عمل الوكالة الحضرية لوجدة لسنة 2017، حيث أكد السيد المدير أن المجهودات التي بذلتها الوكالة الحضرية بمعية فرقائها أسفرت عن نتائج "جد إيجابية" في ميدان التدبير الحضري حيث بلغ عدد الملفات المدروسة خلال سنة 2017 ما مجموعه 7831 ملفا حظي منها 89 في المائة بالموافقة.
وأوضح السيد المدير في عرضه أن هذه المشاريع المدروسة٬ التي تتوزع على التجزئات العقارية والمجموعات السكنية (141 ملف) والبناء (7457 ملف) والتقسيم العقاري (233 ملف)٬ مكنت من تعبئة استثمارات مهمة قدرت ب 7.3 مليار درهم خلال 2017 على مساحة إجمالية قدرت ب 489 هكتارا.
وبخصوص إنعاش السكن بالعالم القروي الذي أولته الوكالة عناية خاصة٬ فقد عرفت سنة 2017 دراسة ما مجموعه 1493 ملفا حظي 1164 منها على الرأي الموافق بنسبة 78 في المائة.
وتميزت سنة 2017 أيضا بالموافقة على 37 مشروعا في إطار اللجنة الجهوية للاستثناء في ميدان التعمير بحجم استثماري يقدر ب 1.2 مليار درهم٬ و 19 مشروعا في إطار العمليات العقارية والاستثمارية٬ و 06 ملفات طلب ترتيب تقني في المجال السياحي.
وقد واصلت الوكالة الحضرية عملها ضمن أشغال فرقة مراقبة التعمير حيث قامت خلال سنة 2017 ب 860 تدخل ومعاينة، تم خلالها ضبط حوالي 461 مخالفة، تم اتخاذ الإجراءات اللازمة بشأنها، بالإضافة إلى مشاركة الوكالة في أشغال لجان اليقظة التي مكنت تدخلاتها من رصد 82 مخالفة.
من جهة أخرى٬ عملت الوكالة على مصاحبة مشروع القطب التكنولوجي بوجدة و مشروع القطب الفلاحي ببركان فضلا عن مواكبة المشاريع المنجزة في إطار المحطة السياحية للسعيدية ومشروع الملعب الكبير بوجدة والتجديد الحضري بمدينة وجدة وبركان وتاوريرت٬ بالإضافة إلى انخراط الوكالة في بلورة المشاريع ذات الطابع الاجتماعي والمجالي على أرض الواقع.
وفي إطار المجهودات المبذولة في ميدان التخطيط الحضري٬ عملت الوكالة على تأطير وإعداد 22 وثيقة تعميرية منها المخطط المديري للتهيئة العمرانية لإقليم بركان وتصاميم تهيئة تاوريرت وفجيج وأحفير، كما تمت المصادقة على 05 وثائق تعميرية أخرى واستكمال تغطية 08 مراكز بصور فتوغرامترية.
وقامت الوكالة أيضا في هذا الصدد بمعية فرقائها بتأطير تصاميم التقويم وذلك للحد من انتشار السكن غير القانوني وتوفير الآليات التقنية الضرورية لمنح الترخيص ومواكبة مشاريع التأهيل الحضري، فضلا عن إعداد مجموعة من الدراسات العقارية في مجال التعمير وكذا مساهمتها في إعداد وتأطير 19 دراسة قطاعية.


مطابقة نسخ الوثائق لاصولها

ابتداءا من 2 يناير 2018 شرعت الوكالة الحضرية لوجدة في تنفيذ مقتضيات المرسوم رقم 2-17-410 المتعلق بكيفيات الاشهاد على مطابقة نسخ الوثائق لاصولها.
وسيصبح بامكان المواطنين و مرتفقي الوكالة التصديق على نسخ اصول الوثائق المرتبطة بالخدمات التي تقدمها في حدود اختصاصاتها.
ويروم هذا الاجراء تحسين الخدمات الادارية من خلال الاستجابة للحاجيات الجديدة و المتزايدة للمرتفقين و تحسين الاجراءات و التدابير المعتمدة لتقديم الخدمات العمومية.


حفل استقبال على شرف الموظفين العاملين بالوكالة الحضرية لوجدة

بمناسبة حلول السنة الميلادية الجديدة 2018، نظمت الوكالة الحضرية لوجدة يوم الجمعة 29 دجنبر 2017 حفل استقبال على شرف الموظفين العاملين بها.
وقد تميز هذا الحفل بكلمة السيد مدير الوكالة الحضرية والتي هنأ من خلالها الجميع على المجهودات المبذولة خلال سنة 2017 في سبيل الرقي بهذه المؤسسة وتدعيم مكانتها ضمن المنظومة الإدارية الجهوية، حاثا الجميع على بذل مزيد من المجهودات للانخراط بقوة في ورش الإصلاح الإداري الذي يقوده صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.



المصادقة على تصميم تهيئة جماعة العيون سيدي ملوك و جزء من جماعة عين الحجر

مرسوم رقم 2.17.522 الصادر في03 صفر 1439 (23 اكتوبر 2017) بالموافقة على التصميم والنظام المتعلق به الموضوعين لتهيئة جماعة العيون سيدي ملوك و جزء من الجماعة القروية عين الحجر باقليم تاوريرت وبالإعلان أن في ذلك منفعة عامة.(الجريدةالرسمية عدد 6620 بتاريخ 20 صفر 1439 (09 نونبر 2017).


الموافقة على تصميم تهيئة جماعة بولنوار

مرسوم رقم 2.17.406 الصادر في 28 ذي الحجة 1438 (27 يونيو 2076) بالموافقة على التصميم والنظام المتعلق به الموضوعين لتهيئة بولنوار بعمالة وجدة وبالإعلان أن في ذلك منفعة عامة.(الجريدةالرسمية عدد 6609 بتاريخ 02 اكتوبر 2017).


حفل التوقيع على عقد برنامج عمل وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة خلال الفترة 2017-2021

في إطار تفعيل التوجهات والأهداف الكبرى المسطرة في البرنامج الحكومي 2017-2021 والمرتبطة بقطاعات إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة والمتمثلة في تبني نموذج جديد لسياسة إعداد التراب الوطني مع اعتماد مقاربة متجددة للسياسات الحضرية الوطنية وكذا تسهيل الولوج للسكن وتحسين إطار عيش المواطنات والمواطنين فضلا عن تعزيز الإطار التشريعي وملائمة الترسانة القانونية.
و مساهمة من الوزارة المعنية في تنزيل ورش الجهوية المتقدمة- التي أرادها صاحب الجلالة نصره الله قاطرة للتنمية والإعداد الأمثل للمجال- وسعيا منها لإرساء قواعد العمل المشترك بين مكوناتها سواء على الصعيد المركزي أو الجهوي والمحلي، ترأس السيد محمد نبيل بنعبد الله، وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، يوم الأربعاء27 شتنبر2017 مراسيم حفل التوقيع على عقد برنامج عمل الوزارة للفترة الممتدة ما بين 2017-2021 مع مكوناتها على صعيد جهة الشرق وذلك بمقر الوكالة الحضرية لوجدة.
وتهدف بنود هذا العقد البرنامج إلى تحديد التزامات كل مكونات الوزارة بما في ذلك الالتزامات المالية المعتمدة لتنفيذها، وذلك من أجل بلوغ الأهداف المتضمنة ضمن برامج العمل المسطرة، وكذا وضع منظومة لتتبع ومواكبة مختلف المشاريع والعمليات وتحديد مؤشرات فعالية إنجاز المشاريع وكذا وضعية تقدم أشغال إنجازها فضلا عن تشخيص الصعوبات التي تعترض تحقيقها على أرض الواقع.
وقد تضمنت عقدة الأهداف الموقعة مجموعة من العمليات الكبرى التي تروم تقوية العرض الترابي لجهة الشرق من خلال تحقيق التنمية المجالية المتجانسة والإعداد الأمثل للمجال الجهوي والرفع من قدرته الاستقطابية والتنافسية.
ففي مجال إعداد التراب الوطني، يهدف العقد البرنامج إلى التنزيل الترابي لسياسة إعداد التراب وذلك من خلال مواكبة الجهة في إعداد التصميم الجهوي لإعداد التراب وكذا دعم التخطيط الاستراتيجي عبر مواكبة الجماعات الترابية في إنجاز مخططاتها التنموية فضلا عن تتبع الدراسات الإستراتيجية التي تشرف على إنجازها المصالح المركزية للوزارة وكذا الدراسات القطاعية ذات الصلة بالتنمية الجهوية ، بالإضافة إلى تتبع إنجاز مشاريع التنمية القروية وإعداد البرامج المندمجة للمراكز القروية الصاعدة، هذا فضلا عن تعزيز البنيات التحتية المرتبطة بالتكوين على صعيد جهة الشرق من خلال إحداث المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية وإعادة فتح معهد تكوين التقنيين في التعمير والهندسة المعمارية بوجدة.
وفيما يتعلق بميدان التعمير والهندسة المعمارية، فيروم عقد البرنامج تعميم التغطية بوثائق التعمير من خلال إعداد ما يناهز 50 وثيقة تعميرية منها مخططين مديريين للتهيئة العمرانية، وكذا إرساء قواعد تدبير حضري فعال مبني على القرب وتدبير الوقت وإعمال مبادئ المرونة واليسر واحترام القانون، إضافة إلى تحسين المشهد العمراني والهندسي، وتعزيز آليات مراقبة البناء غير القانوني.
أما فيما يخص قطاعي الإسكان وسياسة المدينة، فيهدف العقد البرنامج إلى تقليص العجز السكني وتنويع العرض والنهوض بالجودة والاستدامة في البناء، موازاة مع معالجة ظاهرة البناء المهدد بالانهيار وكذا الفيضانات، فضلا عن هيكلة الأحياء الناقصة التجهيز وبرامج التأهيل الحضري لمدن ومراكز الجهة.


بخصوص الدورية المشتركة رقم 07-17 بشأن تفعيل مقتضيات القانون رقم 12-66 المتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء

في إطار تفعيل مقتضيات القانون رقم 12-66 المتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في ميدان التعمير والبناء، وسعيا منها لشرح وتوحيد فهم مستجدات ومقتضيات القانون السالف الذكر بين جميع المتدخلين والفرقاء في الميدان، أصدرت وزارة الداخلية ووزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة دورية مشتركة تحت رقم 07-17 بتاريخ 01 غشت 2017 بشأن تفعيل مقتضيات هذا القانون.
وقد جاءت هذه الدورية في سياق خاص، تميز بالشروع في تنفيذ مقتضيات القانون رقم 12-66، وما شاب هذا التنفيذ من صعوبات واقعية وقانونية متعلقة ببعض المقتضيات التي يرتبط تنزيلها بنصوص تنظيمية.
وتعد هذه الدورية بمثابة قراءة مبسطة لبعض المقتضيات القانونية، كما تضمنت بعض الإجراءات الانتقالية لتدبير مرحلة ما قبل إصدار النصوص التنظيمية المقررة بمقتضى القانون.
هذا ومن أجل إظهار أهمية هذه الدورية، والدعوة إلى الحرص على ضرورة التقيد بمضامينها، فقد عملت الجهات المعنية على التذكير في ديباجتها بأهداف القانون وخاصة ما يتعلق بتعزيز الحكامة في ميدان مراقبة وزجر المخالفات، وتجاوز الاختلالات التي تعرفها هذه المنظومة، والمتمثلة أساسا في تعدد الجهات المكلفة بالمراقبة وفي غياب الإجراءات الوقائية، وفي ضعف البعد الردعي والزجري للعقوبات المنصوص عليها في المقتضيات القانونية المعمول بها سابقا. كما حرصت على التذكير كذلك بمستجدات القانون وخاصة تعزيز اختصاصات رئيس الجماعة بمنح رخص جديدة، وإناطة مهام المراقبة بضباط الشرطة القضائية ومراقبي التعمير المخولة لهم الصفة الضبطية، فضلا عن تحديد واضح للمخالفات ومسطرة زجرها، وكذا الارتقاء بفعالية المنظومة الرقابية وضمان التجانس والتكامل بين بعديها الوقائي والزجري عبر سن آلية تنظيم الأوراش وإلزام رئيس الجماعة بتوجيه نسخ من الرخص والأذون والشواهد المسلمة إلى الجهات المكلفة بالمراقبة وكذلك توسيع نطاق التجريم وتشديد العقوبات بما في ذلك إقرار عقوبات سالبة للحرية.
هذا، وقد ميزت الدورية بين نوعين من المقتضيات :
أولا : المقتضيات التي يرتبط تنزيلها بإصدار نصوص تنظيمية، والتي هي حاليا قيد الإعداد من طرف السلطات الحكومية، وفق مقاربة تشاركية، بين جميع المتدخلين والفرقاء ؛
ثانيا : المقتضيات التي لا يرتبط تنزيلها بإصدار نصوص تنظيمية، والتي جاءت الدورية المشتركة لشرح وتوحيد مضامينها وكيفية تنزيلها وفق مجموعة من الإجراءات الانتقالية. وخاصة ما يتعلق برخصة السكن وشهادة المطابقة، حيث تغني شهادة المهندس المعماري بالنسبة للمشاريع الخاضعة لالزامية الاستعانة بمهندس معماري عن المعاينة.
ومن أجل ضمان نجاعة المراقبة فقد أصبح رئيس الجماعة ملزما بتوجيه نسخ من الرخص والأذون والشواهد المسلمة بما فيها رخص التسوية والهدم والإصلاح التي نص عليها القانون وبطبيعة الحال بعد استصدار النصوص التنظيمية المتعلقة بها.
كما توقفت الدورية على المقتضيات القانونية المتعلقة بتنظيم الورش وعلى وجه الخصوص ما يتعلق بسن إلزامية مسك دفتر الورش مع تحديد التزامات صاحب المشروع وكذا التزامات المهندس المعماري أو منسق المشروع في حالة التجزئة العقارية.
من جهة أخرى، ركزت الدورية على الجهات الموكول لها معاينة المخالفات، حيث أسندت مهمتها، في انتظار استصدار النص التنظيمي المتعلق بكيفيات منح الصفة الضبطية لمراقبي البناء، لضباط الشرطة القضائية والذين هم ملزمين بالقيام بعملهم إما تلقائيا أو بطلب من السلطة الإدارية المحلية أو رئيس الجماعة أو مدير الوكالة الحضرية، أو بناء على التبليغ عن المخالفات من طرف الأعوان والمحددة مهامهم في البحث عن المخالفات والإبلاغ عنها لدى الجهات التابعين لها، وكذا من طرف المهنيين بالأوراش التي يشرفون عليها.
كما حددت بشكل دقيق المسطرة الواجب اتباعها لمعاينة المخالفات وإنهائها والإجراءات المتخذة بشأنها.
ونظرا لأهمية تنفيذ قرارات هدم الأبنية والأشغال المنجزة المخالفة فقد جاءت الدورية بمجموعة من الإجراءات الانتقالية، في انتظار استصدار النصوص التنظيمية المتعلقة بذلك، حيث تهم هذه الإجراءات تحديد مسطرة اتخاذ قرارات هدم الأبنية والأشغال المنجزة المخالفة وطرق وكيفيات تنفيذها فضلا عن تركيبة لجنة الإشراف على الهدم وكذا الحالات التي يتعذر فيها مباشرة عملية الهدم كحالة المساس بالأمن العام والعصيان أو الاعتداء من طرف المخالفين ومؤازريهم. كما حددت كيفية تحصيل المصاريف المترتبة عن عملية الهدم وكذا الجهات المكلفة بتحصيل هذه المصاريف.
ومن أجل الرفع من منسوب الأثر الردعي والزجري لارتكاب المخالفة، فقد حرصت الجهات المعنية على التذكير بمقتضيات القانون وخاصة ما يتعلق بالدعوى العمومية ، حيث لا يحول هدم الأبنية والأشغال المنجزة المخالفة دون تحريك الدعوى العمومية ، كما لا يترتب عنه سقوطها إذا كانت جارية.
كما دعت الدورية، السادة الولاة والعمال، باعتبارهم المشرفين على عملية المراقبة وزجر المخالفات بمقتضى القانون، إلى إيلاء الأهمية القصوى لتنفيذ مقتضيات الدورية، واتخاذ ما يلزم من تدابير تكفل التطبيق السليم لما جاء فيها بكامل الحزم والعناية، لا سيما وأنها توثق لبداية تفعيل منظومة جديدة للمراقبة والزجر قائمة على توضيح المسؤوليات وربط المسؤولية بالمحاسبة.






الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر

بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر الذي يصادف العاشر من غشت من كل سنة، و الذي انعقد هذه السنة تحت شعار "استثمارات مغاربة العالم : فرص و تحديات" شاركت الوكالة الحضرية لوجدة بفعالية في جميع الانشطة المنظمة بهذه المناسبة على مستوى عمالة وجدة انجاد و اقليمي جرادة تاوريرت و بركان و فجيج و ذلك من خلال :
- المشاركة في اللجنة الدائمة المحدثة على مستوى عمالة وجدة انجاد لاستقبال ودراسة شكايات وتظلمات امغاربة العالم ؛
- الاجابة على تساؤلات افراد الجالية و خاصة ما يتعلق بالاشكاليات المرتبطة بالبناء بالعالم القروي و التقسيم و طلبات الادماج بالاحياء موضوع اعادة الهيكلة فضلا عن تقديم توضيحات عن سير اشغال اللجان المكلفة بدراسة الملفات بإقليم جرادة؛
- إحداث لجنة دائمة على مستوى الوكالة برئاسة مسؤول مهمتها التوجيه والإرشاد وتقديم المعلومات والحلول اللازمة للقضايا والإشكاليات المعروضة ؛
- تنظيم جناح ببهو ولاية جهة الشرق خصص لتقديم حصيلة وإنجازات الوكالة الحضرية لوجدة وكذا عرض مطبوعات خاصة بمهام الوكالة الحضرية فضلا عن دليل مساطر وشروط تسليم الرخص والوثائق المقررة بمقتضى القوانين الجاري بها العمل في ميدان التعمير والبناء.
ووعيا منها باهمية مواكبة مغاربة العالم و بالموازات مع ا الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر نظمت الوكالة الحضرية ايام الابواب المفتوحة لفائدتهم من 10 الى غاية 17 غشت بمقرها الكائن بشارع محمد الخامس بوجدة كما اتخدت مجموعة من الاجراءات المرتبطة بالاستقبال و التوجيه و ذلك حرصا منها على خدمتهم في ظروف جيدة.



تنظيم ايام الابواب المفتوحة لافراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج

في إطار مواكبة و توجيه أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج ، تنظم الوكالة الحضرية لوجدة أيام الأبواب المفتوحة ابتداء من 10 إلى غاية 17 غشت 2017 بمقر هذه الوكالة الكائن بشارع محمد الخامس إقامة الصفاء، و ذلك لتأطير و توجيه أفراد الجالية المقيمة بالخارج و معالجة قضاياهم و إطلاعهم على نوعية الخدمات المقدمة لفائدتهم من قبل الوكالة الحضرية.


اعطاء انطلاقة اشغال المخطط التوجيهي للتهيئة العمرانية لاقليم بركان

تفعيلا لمبادئ الحكامة الترابية وتعزيزا لآليات التواصل بين السلطة الإقليمية وشركائها الأساسيين في ميدان التعمير والبناء خاصة أمام الضغط العمراني المتزايد الذي يعرفه إقليم بركان سواء على المستوى الحضري أو القروي، شهدت القاعة الكبرى بالعمالة يومي 26 و27 يوليوز 2017 أشغال انطلاق مشروع إعداد المخطط التوجيهي للتهيئة العمرانية للإقليم برئاسة السيد محمد علي حبوها عامل الإقليم وذلك بحضور السيد مدير الوكالة الحضرية لوجدة، السيد رئيس المجلس الإقليمي، السيد ممثل الجهة الشرقية، السادة رؤساء الجماعات الترابية ، السادة رجال السلطة السادة رؤساء المصالح الأمنية، السادة ممثلي المصالح الخارجية الجهوية والإقليمية والسادة رؤساء الأقسام والمصالح بالعمالة .
في بداية اللقاء ألقى السيد العامل كلمة افتتاحية رحب فيها بالحضور مؤكدا فيها على أهمية مشروع التخطيط العمراني الاستباقي المندمج كأداة لتحديد التوجهات الأساسية الكبرى للمجال وتنظيمه وتقويم الإختلالات داخل النسيج العمراني وذلك من اجل تثمين المكتسبات وسد الحاجيات لبلوغ تنمية مستدامة لإقليم بركان وبعد المصادقة عليه يصبح لزاما على كل الهيئات المتدخلة الإقليمية والجهوية اتخاذ المخطط كوثيقة مرجعية لكل التدخلات القطاعية.
كما تناول الكلمة بعد ذلك السيد مدير الوكالة الحضرية لوجدة والذي تطرق فيها إلى أن اعتماد المخطط التوجيهي للتهيئة العمرانية كفيل بضبط التوازن بين المجالين القروي والحضري، وتأهيلهما تأهيلا صحيحا للاستجابة لتطلعات المواطنين في توفير السكن اللائق والسكن الاجتماعي و إنعاش وجلب الاستثمار، و خلق فرص الشغل خدمة للتنمية .
كما تميز هذا اللقاء بالعرض الذي ألقاه السيد مدير مكتب الدراسات EDEEA المكلف بإعداد المخطط المديري لإقليم بركان SDAU Grand Berkane تطرق فيه لمزيد من التوضيحات حول هذا المشروع الذي اسند انجازه لمكتب الدراسات الاسباني ايديا من طرف وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة ومدى أهميته في تنظيم العمران بالإقليم مع الأخذ بعين الاعتبار الدراسات والاستراتيجيات القطاعية ومخططات التنمية الجماعية والإقليمية والجهوية.
وتجدر الإشارة إلى أن مخطط توجيه التهيئة العمرانية يهدف أساسا إلى :
- تحديد التوجهات الكبرى لتهيئة مجال الجماعات .
- تحديد شروط الاستغلال العقلاني للموارد الطبيعية والاقتصادية بالإقليم.
- الحفاظ على البيئة والأوساط الطبيعية والتراث الثقافي والتاريخي بالإقليم.
- الحفاظ على الأنشطة الفلاحية وكل الأنشطة المكملة لها .
- تحديد المناطق التي تتطلب حماية خاصة كالمواقع الايكولوجية.


كما عرف هذا اللقاء تنظيم ثلاث ورشات، الأولى زوال يوم الأربعاء، خصصت لمناقشة العرض الذي قدمه مكتب الدراسات EDEEA بخصوص البيئة وحيوية المجال الحضري .
كما استأنف المشاركون أشغال الورشتين الثانية والثالثة يوم الخميس 27 يوليوز2017، حيث ناقشت الورشة الثانية ما جاء في العرض الذي قدمه مكتب الدراساتEDEEA حول موضوع النشاط الاقتصادي والشغل، في حين قدم مكتب الدراسات EDEEA خلال الورشة الثالثة عرضا مفصلا حول موضوع الحركية والبنية التحتية .
وفي ختام هذا اللقاء دعا السيد العامل جميع الفاعلين للانخراط والمساهمة في توجيه العمران، والتأقلم مع وتيرة التطورات والمتغيرات المتسارعة، وجعل هذا المخطط قاطرة إقلاع للنهضة العمرانية و التنمية وأداة لتأهيل مدن و قرى الإقليم، وجعلها فضاء قادرا على استقطاب الاستثمار وتقوية قدراتها التنافسية لسد الحاجيات المتزايدة وتحقيق التنمية المستدامة .


الموافقة على تصميم تهيئة جماعة سيدي موسى لمهاية و جزء من جماعة اسلي

مرسوم رقم 2.17.98 الصادر في 27 من رمضان 1438 (27 يونيو 2076) بالموافقة على التصميم والنظام المتعلق به الموضوعين لتهيئة مسيدي موسى لمهاية و جزء من جماعة اسلي بعمالة وجدة وبالإعلان أن في ذلك منفعة عامة.(الجريدةالرسمية عدد 6584 بتاريخ 11 شوال 1438 الموافق ل06 يوليوز 2017).


لقاء تواصلي حول استراتيجية وزارة اعداد التراب الوطني و التعمير و الاسكان و سياسة المدينة

في إطار تنزيل خلاصات اجتماع مكونات الوزارة بافران يومي 30 يونيو و 1 يوليوز 2017 عقد بمقر الوكالة الحضرية لوجدة بتاريخ 7 يوليوز 2017 برئاسة السيد مدير الوكالة و بحضور مسؤولين والأطر و كافة المستخدمين لقاء خصص لعرض و مناقشة الخلاصات و الخطوط العريضة للرؤية الإستراتيجية لوزارة اعداد التراب الوطني و التعمير و الاسكان و سياسة المدينة و برنامجها الخماسي 2017-2021 وذلك تبعا لتوصيات اللقاء التواصلي اللذي انعقد لهذا الغرض بمدينة افران.



انعقاد الدورة السادسة عشر للمجلس الإداري للوكالة الحضرية لوجدة

انعقد بتاريخ 19 يونيو 2017 بمقر جهة الشرق، اجتماع المجلس الإداري للوكالة الحضرية لوجدة في دورته السادسة عشر، وذلك تحت رئاسة السيد مدير التعمير والسيد والي جهة الشرق، اللذين أكدا في كلمتيهما على ضرورة تجاوز الإشكاليات التي يطرحها تدبير الملفات، خاصة ما يتعلق باحترام الآجال القانونية، وتبسيط المساطر، مع إعمال مزيد من المرونة واليسر في دراسة الملفات، وذلك على اعتبار الأهمية التي يحظى بها قطاعي العقار والبناء وكذا مساهمتهما في التشغيل.
بعد ذلك وفي بداية تدخله، أشار السيد مدير الوكالة الحضرية لوجدة إلى السياق العام الذي انعقدت فيه الدورة السادسة عشر للمجلس الإداري والتي اعتبرها متميزة بأحداث مهمة ومفصلية خاصةمنها انتخاب أعضاء الغرفة الأولى وتشكيل حكومة جديدة مع إعادة تجميع قطاعي التعمير والإسكان في قطب وزاري واحد، هذا فضلا عن تنظيم بلدنا لتظاهرة عالمية حول التغيرات المناخية وكذا عودة المغرب لعائلته الإفريقية.
بعد ذلك أكد السيد المدير ، أن المجهودات التي بذلتها الوكالة الحضرية بمعية فرقائها أسفرت عن نتائج "جد إيجابية" في ميدان التدبير الحضري حيث بلغ عدد الملفات المدروسة خلال سنة 2016 ما مجموعه 7920 ملفا حظي منها 91 في المائة بالموافقة.
مؤكدا على أن المشاريع المدروسة٬ والتي تتوزع على التجزئات العقارية والمجموعات السكنية (138 ملف) والبناء (7559 ملف) والتقسيم العقاري (223 ملف)٬ مكنت من تعبئة استثمارات مهمة قدرت ب 5،8 مليار درهم خلال 2016 على مساحة إجمالية قدرت ب 419 هكتارا.
وبخصوص إنعاش السكن بالعالم القروي الذي أولته الوكالة عناية خاصة٬ فقد عرفت سنة 2016 دراسة ما مجموعه 1394 ملفا حظي 1126 منها على الرأي الموافق بنسبة 81 في المائة مقارنة مع سنة 2015 التي تمت فيها دراسة 1216.
وتميزت سنة 2016 أيضا بالموافقة على 30 مشروعا في إطار اللجنة الجهوية للاستثناء في ميدان التعمير بحجم استثماري يقدر ب 58 مليون درهم٬ و 41 مشروعا في إطار العمليات العقارية والاستثمارية٬ و 03 ملفات طلب ترتيب تقني في المجال السياحي.
وقد واصلت الوكالة الحضرية عملها ضمن أشغال فرقة مراقبة التعمير حيث قامت خلال سنة 2016 ب 996 تدخل ومعاينة وكذا إحالة 231 محضرا على النيابة العامة٬ واتخاذ إجراءات إدارية همت 53 عملية لحجز مواد البناء و 70 عملية هدم٬ بالإضافة إلى مشاركة الوكالة في أشغال لجان اليقظة التي مكنت تدخلاتها من رصد 73 مخالفة.
من جهة أخرى٬ عملت الوكالة على مصاحبة مشروع القطب التكنولوجي بوجدة و مشروع القطب الفلاحي ببركان فضلا عن مواكبة المشاريع المنجزة في إطار المحطة السياحية للسعيدية والتجديد الحضري بمدينة وجدة٬ بالإضافة إلى انخراط الوكالة في بلورة المشاريع ذات الطابع الاجتماعي والمجالي على أرض الواقع.
وفي إطار المجهودات المبذولة في ميدان التخطيط الحضري٬ عملت الوكالة على تأطير وإعداد 26 وثيقة تعميرية، كما تمت المصادقة على 06 وثائق تعميرية أخرى وتغطية 08 مراكز بصور فتوغرامترية غطت مساحة 7949 ألف هكتار.
وقامت الوكالة أيضا في هذا الصدد بمعية فرقائها بتأطير تصاميم التقويم وذلك للحد من انتشار السكن غير القانوني وتوفير الآليات التقنية الضرورية لمنح الترخيص، فضلا عن إعداد مجموعة من الدراسات العقارية في مجال التعمير وكذا مساهمتها في إعداد وتأطير 27 دراسة قطاعية.

خلاصة تركيبية لتقرير المجلس الإداري
في دورته السادسة عشر
الحصيلة
المحور الأول : التخطيط العمراني ومواكبة الأوراش التنموية الكبرى
أولا : التخطيط الاستشرافي والمرجعي
 تعميم التغطية بوثائق التعمير
- تأطير و إعداد 26 وثيقة تعمير ؛
- المصادقة على 06 وثائق تعمير؛
- المصادقة على تصاميم تهيئة جماعتي تويست وبوعرفة ومركزي سيدي بوبكر وسيدي علي بلقاسم ؛
- المصادقة على تصميم نمو مركزي جماعتي تالسينت وبني تجيت بإقليم فجيج.
- استكمال إنجاز أشغال 08 صور جوية و فتوغراميترية ؛
 إعداد الوثائق المرجعية
- إعداد وتأطير ما يفوق 20 تصميما تقويميا وتعديليا و هو ما يرفع حصيلة عملية التقويم منذ بدء العملية إلى متم 2016 إلى 392 تصميما تقويميا،
 تأطير إعداد الوثائق ذات الصبغة القانونية
- توسيع المحيط الحضري لسيدي سليمان اشراع؛
- تحديد مركز تيكرورين السفلى بجماعة فزوان؛
- تحديد مركز جماعة بوغريبة؛
- تحديد مركز زايست بجماعة بوغريبة ؛
- توسيع المدار الحضري لجماعة بوعرفة .
 إبداء الرأي في خمسة مشاريع قرارات تخطيط حدود الطرق العامة بكل من جماعات السعيدية، وجدة، كفايت، بني درار وأهل أنكاد.
 المشاركة في إعداد الدراسات القطاعية
- تأطير إعداد 27 دراسة قطاعية في إطار من التشاور والحوار مع مختلف المتدخلين.
 إعداد الدراسات العقارية
- المشاركة في عملية تحددي أراضي الجموع بكل من عمالة وجدة أنكاد وأقاليم بركان وجرادة، فجيج وتاوريرت .
 مواكبة الجماعات الترابية في استخراج الرسوم العقارية
- تسوية الوعاء العقاري لثمانية أحياء ناقصة التجهيز بجماعة جرادة ؛
- مساعدة جماعتي تاوريرت والعيون سيدي ملوك تسوية الوضعية القانونية لمجموعة من التجزئات والأحياء الناقصة التجهيز.
ثانيا : مواكبة المشاريع التنموية
 مشاريع الاستقطاب الاقتصادية
- مشروع القطب التكنولوجي بوجدة (Technopole) ؛
- مشروع القطب الفلاحي ببركان (Agropole) ؛
- المواكبة التقنية لمشروع المحطة السياحية للسعيدية.
 التجديد الحضري
- مشروع القطب الحضري لوجدة (Urba pôle) بالمنطقة السككية؛
- مشروع النصر بالمنطقة المسماة ''معسكر سيدي محمد بن عبد الله وعبد الرحمان خالد" (ALEM) .
 مشاريع التهيئة المجالية الخضراء
- المنتزه الإيكولوجي لوجدة ؛
- تهيئة جنبات واد الناشف ؛
- مشروع الأحياء الإيكولوجية.
 مشاريع التأهيل الاجتماعي والمجالي
- مواكبة وتأطير مشروع إعادة هيكلة الأحياء الناقصة التجهيز ؛
- تقديم الدعم التقني للمشاريع المدرجة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ؛
- تقديم المساعدة اللازمة لتنفيذ العمليات المدرجة في إطار مشاريع التأهيل الحضري.
المحور الثاني : التدبير الحضري و تشجيع الاستثمار
أولا : التدبير الحضري
 دراسة الملفات
- دراسة ما مجموعه 7920 ملفا حظي منها91% بالموافقة (7559 ملف بناء، 138 ملف إحداث تجزئة ومجموعة سكنية و 223 ملف تقسيم).
- دراسة 1394 ملف بناء في العالم القروي حظي منها 1126 ملفا بالموافقة وذلك بنسبة بلغت 81% ؛
- تعبئة مبلغ استثماري بقطاع البناء قدر ب 5613 مليون درهم على مساحة إجمالية قدرت ب 419 هكتار.
 مواكبة الأوراش و المراقبة
- القيام ب 996 معاينة وتدخل في إطار فرقة مراقبة التعمير بوجدة؛
- تحريك الدعاوى القضائية في حق 231 مخالف ؛
- القيام ب276 معاينة في إطار لجنة اليقظة، حيث تم خلالها رصد 73 مخالفة.
ثانيا : تشجيع الاستثمار
 الدراسة القبلية للمشاريع بهدف توحيد الرأي و إشراك الجميع في اتخاذ القرار ؛
 دراسة 49 مشروعا استثماريا، حظي 30 مشروعا منها بالموافقة المبدئية، حيث مكنت هذه المشاريع من تعبئة مبلغ استثماري قدر ب 58 مليون درهم ؛
 إبداء الرأي في 72 مشروعا استثماريا في إطار اللجنة الجهوية المكلفة ببعض العمليات العقارية و الاستثمارية، حظي منها 41 مشروعا بالموافقة ؛
 المشاركة في 89 عملية اختيار الأراضي لبرمجة المرافق العمومية و في 108 عملية للتقويم؛
 تسليم 509 بطاقة للمعلومات و108 رسالة توجيهية ؛
 دراسة ست ملف طلبات ترتيب تقني في إطار اللجنة الجهوية المكلفة بترتيب المؤسسات السياحية.
المحور الثالث : تكريس مبادئ الحكامة الجيدة وتعزيز سياسة القرب
أولا : تكريس مبادئ الحكامة الجيدة
 تجديد شهادة الجودة لتحسين طرق التدبير بالمؤسسة ؛
 تكريس الثقة بين الفرقاء ؛
 التدبير اللامادي للمساطر (الوكالة الرقمية) ؛
 تطبيق وتنفيذ مقتضيات الدوريات الصادرة عن الوزارة؛
 الشفافية في تدبير الصفقات والولوج إلى الطلبيات.
ثانيا : تعزيز سياسة القرب
 تكريس التواصل المؤسساتي مع الهيئات التاربية ؛
- مواكبة الجماعات الترابية ؛
- المواكبة التقنية والقانونية للجهة ؛
- مواكبة المستثمرين وحاملي المشاريع ؛
 تكريس مبدأ الإنصات لقضايا المواطنين ؛
- حسن الاستقبال والتوجيه ؛
- تدبير ومعالجة الشكايات والتظلمات.
 مواكبة أفراد الجالية المقيمة بالخارج ؛
- المشاركة في الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر ؛
- تنظيم أيام الأبواب المفتوحة.

برنامج العمل برسم 2017
يتضمن برنامج عمل الوكالة الحضرية لوجدة برسم سنة 2017 إعداد وتأطير العمليات التالية :
1-تجديد واستصدار وثائق التعمير التي توجد قيد الدراسة
‌أ. استصدار وثائق التعمير قيد الدراسة
حيث تهم هذه الوثائق :
 تصاميم تهيئة كل من جماعات بني درار، مركز جماعة سيدي موسى لمهاية وجزء من جماعة إسلي، مركز جماعة سيدي بولنوار، القطب الحضري الجديد انكاد، لعيون سيدي ملوك وجزء من جماعة عين لحجر، أحفير وجزء من جماعة اغبال،مركز جماعة لعثامنة ومركزجماعة اغبال.
 الدراسات المتعلقة بتصاميم نمو كل من مراكز جماعات عين الشعير، تندرارة،بوعنان و المنكوب-المحطة بإقليم فكيك.
‌ب. تسريع مسطرة الدراسة
 تسريع مسطرة الدراسة بالنسبة للوثائق التالية :
 المخطط المديري للتهيئة العمرانية لاقليم بركان،
 تصميم تهيئة تاوريرت الكبرى بإقليم تاوريرت ؛
 تصميم تهيئة كل من جماعة فجيج ومركز جماعة بني كيل وتصميم نمو أنوال باقليم فكيك ؛
 تصميم تهيئة مركز عين بني مطهر وجزء من جماعة بني مطهر باقليم جرادة ؛
‌ج. إعداد دراسات جديدة
 إعداد وتاطير 06 دراسات جديدة تهم الوثائق التالية :
 المخطط المديري للتوجهات العمرانية لاقليم تاوريرت،
 تصميم تهيئة مركز جماعة بوغريبة بإقليم بركان ؛
 تصميم نمو مركز جماعة راس عصفور بإقليم جراد،
 تصميمي نمو كل من مركزي جماعتي عبو لكحل وبومريم باقليم فكيك؛
 تصميم نمو مركز جماعة عين الصفا بعمالة وجدة أنكاّد.
كما يتضمن برنامج العمل القيام بالعمليات التالية :
 مواكبة تشجيع الاستثمار ؛
 مواصلة عملية التقويم ؛
 إعداد الدراسات الخاصة ؛
 مواصلة ورش عصرنة الإدارة
وذلك من خلال ما يلي :
 مواكبة الجماعات الترابية وكذا المستثمرين وحاملي المشاريع من خلال الحرص على التنفيذ الأمثل لمقتضيات ضابط البناء العام وعبر الدراسة القبلية للمشاريع؛
 سيتم إعداد 20 تصميما تقويما في إطار شراكة مع الفرقاء موزعة على كل من عمالة وجدة-أنكاد وأقاليم بركان وتاوريرت وجرادة وفكيك ؛
 ستعمل الوكالة الحضرية على إعداد دراسات مستقبلية واستشرافية موضوعاتية وذلك تماشيا مع سياسة الإعداد الأمثل للمجال ولإعداد المؤسسة للقيام بالأدوار الجديدة في إطار الجهوية المتقدمة، حيث تم تخصيص في إطار الاتفاقية الموقعة مع جهة الشرق لغلاف مالي بلغ 600 ألف درهم لإعداد دراسات ذات طابع جهوي، حيث سيتم في هذا الإطار إعداد دراسة حول التراث المعماري بالنفوذ الترابي للوكالة الحضرية لوجدة.
 عصرنة طرق التدبير والتسيير الإداري تماشيا مع معايير نظام الجودة ؛
- تطوير النظام المعلوماتي من خلال الانخراط في التدبير اللامادي للمساطر؛
- وضع وثائق التعمير على الخط Mise en ligne en mode dynamique ؛
- وضع نظام للمعلومات الجغرافية ؛
- إعداد دراسة حول تدبير الأرشيف بالوكالة الحضرية لوجدة.


لقاء تواصلي حول إدماج مواد ومنتوجات الصناعة التقليدية فيتزيين وتأثيث المنشآت العمرانية

في إطار توسيع أنشطتها التواصلية لتشمل كافة المتدخلين والفاعلين المؤسساتيين في ميدان التعمير والبناء وكل ما يرتبط به من مهن وحرف تقليدية أصلية، نظمت الوكالة الحضرية لوجدة بتعاون مع غرفة الصناعة التقليدية بجهة الشرق لقاء تواصليا بتاريخ 29 مارس 2017 بمقر الغرفة، وذلك من أجل تدارس واقتراح ما من شأنه أن يساعد على تنزيل وتنفيذ مقتضيات الاتفاقية الرباعية الموقعة بين وزارة التعمير وإعداد التراب الوطني ووزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني وجامعة غرف الصناعة التقليدية بالمغرب وهيئة المهندسين المعماريين بشأن إدماج مواد ومنتوجات الصناعة التقليدية في تزيين وتأثيث المنشآت العمرانية.
وقد تميز هذا اللقاء الذي حضره رؤساء الجماعات الترابية وكذا الفاعلين المؤسساتيين المعنيين، بكلمة السيد الكاتب العام لولاية جهة الشرق الذي أكد على ضرورة العناية بالحرف والمهن التقليدية لكونها تشكل رافعة للاقتصاد المحلي والجهوي وموروثا حضاريا وثقافيا تجب العناية به والحفاظ عليه من أجل ضمان سيرورته وديمومته، كما تميزت أشغال هذا اللقاء بالكلمات المهمة للسيدين رئيس غرفة الصناعة التقليدية وكذا مدير الوكالة الحضرية لوجدة واللذان أكدا بدورهما على أهمية اللقاء الذي يعد مناسبة لتقديم الاقتراحات والتوصيات الكفيلة بترجمة الاتفاقية على أرض الواقع,
وجدير بالذكر أن هذا اللقاء قد عرف نقاشا بناء، حيث أجمع المتدخلون على أهمية رد الاعتبار لقطاع الصناعة التقليدية وذلك من أجل ضمان ديمومته، حيث تم تسجيل مجموعة من التوصيات تتوزع بين توصيات تستوجب التفغيل على المستوى المحلي وتهم منظومة التعمير والصناعة التقليدية وكذا أخرة تتطلب التنزيل على المستوى المركزي نذكرها على الشكل التالي :
• تشخيص واقع الصناعة التقليدية ؛
• الأخذ بعين الاعتبار الجانب الجمالي أثناء دراسة الملفات خاصة ما يتعلق بالمشاريع المتعلقة بإنجاز التجهيزات والمرافق العمومية والمشاريع المقدمة من طرف الدولة؛
• تنظيم يوم الصانع التقليدي المميز؛
• الأخد بعين الاعتبار أثناء عمليات التأهيل الحضري إحياء الوظائف التقليدية المتعلقة بالصناعة التقليدية خاصة بالمدن العتيقة والقصور والقصبات؛
• تقوية التواصل بين الحرفيين والفرقاء المؤسساتيين العاملين في قطاع البناء والمعمار، وذلك من خلال:
 إحداث مراكز للتكوين في مهن الصناعة التقليدية،
 خلق تكوينات جديدة مرتبطة بالصناعة التقليدية على مستوى المكتب الوطني للتكوين المهني؛
 إحداث موقع خاص للتعريف بمهن الصناعة التقليدية.
• التفكير في خلق آليات للتنسيق بين مكونات الصناعة التقليدية ومنظومة التعمير ؛ذ
• استعمال المواد المحلية التي تزخر بها جهة الشرق في البناء والمعمار وذلك لتشجيع المنتوج المحلي والنهوض بأوضاع الصانع التقليدي وذلك عبر التنصيص عليها في دفاتر التحملات ونظم الاستشارات المعمارية،
• إدخال تحسينات على المنتوج المحلي وذلك من أجل توفير الظروف الملائمة للتسويق مع تثمين المنتوج بناء على علامات تجارية وتمييزه على المنتوجات الدخيلة؛
• تشجيع الصانع التقليدي في ميدان الزليج وذلك من أجل تشجيع الاقتصاد المحلي؛
• الاهتمام بالمعمار بالعالم القروي عبر إعداد ميثاق للهندسة المعمارية وذلك لإضفاء نوع من التميز وإبراز الخصوصيات المحلية؛
• إشراك وحدات البحت المهتمة بالموضوع على مستوى الجامعة في التفكير والقتراح وتناول المواضيع المرتبطة بالمعمار التقليدي؛
• المواكبة التشريعية لتنزيل مقتضيات الاتفاقية على أرض الواقع عبر سن إجراءات قانونية ملزمة؛
• تشجيع المواطن للإقبال على منتوجات الصناعة التقليدية عبر دعم الصانع التقليدي في الإنتاج؛
• تأهيل المنتوج المحلي وذلك من أجل خلق تنافسية في السوق الوطني والدولي؛
• الأخذ بعين الاعتبار أثناء دراسة وثائق التعمير الطابع المعماري والخصوصيات المحلية في البناء مع التنصيص على إدماج الصانع التقليدي حين يتطلب الأمر ذلك؛
• الأخذ بعين الاعتبار للصناعة التقليدية أثناء إنجاز وإعداد برامج عمل الجماعات الترابية؛
• تنظيم معارض خاصة بمنتوجات الصناعة التقليدية من أجل التعريف بالمنتوج المحلي وتثمينه؛
• دعوة المهندسين المعماريين لإنجاز "واجهات نماذج" تأخذ بعين الاعتبار الجوانب الجمالية وعرضها على الهيئات الترابية قصد الموافقة عليها وتبنيها ؛
• إنشاء مدرسة للحرف والمهن الأصلية التقليدية بجهة الشرق على غرار باقي الجهات الأخرى من أجل ضمان ديمومة هذه المهن وانتقالها عبر الأجيال؛
• إدماج منتوجات وحرف الصناعة التقليدية في ضوابط البناء الجماعية وذلكمن أجل أخذها بعين الاعتبار أثناء دراسة الملفات؛
• توجيه نداء إلى الجهات المعنية لإحياء الهيئة الوطنية للمعمار التقليدي مع إحداث فروع جهوية لها وذلك من أجل الحفاظ على الخصوصية والطابع المعماري .


التوجهات العمرانية لتاوريرت الكبرى تتبلور في إطار تصميم تهيئة توافقي وتشاوري

في إطار تتبع وتأطير الدراسة المتعلقة بتصميم تهيئة تاوريرت الكبرى المكونة من جماعة تاوريرت وجزء من جماعة أهل واد زا، وفي إطار تقديم التوجهات العمرانية الكبرى لهذه الوثيقة، انعقد بمقر عمالة إقليم تاوريرت بتاريخ 15 فبراير 2017 على الساعة العاشرة صباحا، اجتماع تحت رئاسة السيد عامل الإقليم وبحضور السادة مدير الوكالة الحضرية لوجدة ورئيسي جماعتي تاوريرت وأهل واد زا وكذا أعضاء اللجنة المكلفة بتتبع الدراسة.
بعد أن أجمع الحاضرون على أهمية الدراسة، والتي ستمكن من الرفع من النسيج العمراني والمعماري والمشهدي لعاصمة الإقليم، عبر خلق وظائف جديدة واقتراح وبرمجة المرافق الكبرى المهيكلة، تم الاتفاق بالإجماع على التوجهات العمرانية لتاوريرت الكبرى في غضون العشر سنوات القادمة، والمتمثلة أساسا في :
• تخصيص المدخل الغربي للمدينة كمجال لاحتضان واستقبال المرافق والمشاريع الكبرى ذات الإشعاع الإقليمي والجهوي من قبيل النواة الجامعية والقطب الإداري وذلك من أجل النهوض والارتقاء بالمشهد العمراني لهذا المدخل الذي يعد بوابة رئيسية للمدينة من جهة الغرب ؛
• تخصيص المدخل الجنوبي للمدينة (طريق دبدو) كمنطقة صناعية ولوجستيكية مع احتضان الملعب الكبير لتاوريرت ؛
• فيما يتعلق بالمدخل الشرقي للمدينة، فسيتم تثمين البعد الإيكولوجي والبيئي لهذه المنطقة وذلك عبر إعادة إعطاء وظائف جديدة لضفتي واد زا مع تكريس الوظيفة والطابع الفلاحي للمنطقة.

وعقب ذلك، أكد السيد عامل الإقليم على الإسراع بإخراج تصميم التهيئة إلى حيز الوجود، وعلى التزام الإدارة بانتظار صدور الأحكام النهائية بالنسبة لجميع الملفات المعروضة على أنظار القضاء والمرتبطة بالقضايا العقارية وذلك للنظر والبث فيها.



إعلان بإيداع

ينهى إلى علم العموم أن مشروع تصميم تهيئة جماعة العيون سيدي ملوك و جزء من جماعة عين لحجر قد تم إيداعه بمقر جماعة العيون سيدي ملوك وذلك خلال فترة مدتها شهرا واحدا تبتدئ من يوم الإثنين 13 فبراير 2017، وأن ملفا وسجلا سيوضعان لهذا الغرض في متناول العموم قصد إدراج ملاحظاتهم، وذلك بنفس المقر وأثناء أوقات العمل الرسمية.


تنظيم لقاء تواصلي مع رؤساء الجماعات الترابية بإقليم فجيج بشأن القانون رقم 66-12

في إطار أنشطتها التواصلية مع فرقائها الأساسيين، ووعيا منها بأهمية المواكبة القانونية للجماعات الترابية، نظمت الوكالة الحضرية بتنسيق مع عمالة إقليم فجيج بتاريخ 24 يناير 2017 لقاء تواصليا حول "مستجدات وأهداف القانون رقم 66-12، تحت الرئاسة الفعلية لعامل الإقليم وبحضور السادة رؤساء الهيئات الأمنية والقضائية، وكذا رؤساء الجماعات الترابية وممثلي الأقسام التقنية التابعة لها.
وقد تميز هذا اللقاء بالعرض الذي قدمه السيد عبد الحفيظ أشويطر "مكلف بمهمة بالوكالة الحضرية لوجدة، حول " القانون رقم 66-12 المتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء-الاهداف والمستجدات-"، والذي قدم من خلاله محتوى ومضمون القانون فضلا عن أهم المستجدات القانونية المتعلقة بمنظومةالمراقبة وكذا المنظومةالزجرية. كما تميز هذا اللقاء التواصلي بمداخلات السادةرؤساء الجماعات الترابية والتي عبروا من خلالها على أهمية هذه المقتضيات وكذا حرصهم الشديد على تنفيذها بجميع الوسائل المتاحة.


ISO 9001 V 2008 تجديد شهادة الجودة

خضعت الوكالة الحضرية لوجدة بتاريخ 12 يناير 2017 للمراقبة الداخلية في إطار نظام تدبير الجودة، حيث خضعت جميع المساطر المرتبطة بمهام المؤسسة للتدقيق.
وتهدف هذه العملية إلى تحسين مؤشرات الأداء وكذا الرفع من نجاعة المساطر المعتمدة في التدبير ، وذلك من أجل الرفع من جودةالخدمات التي تقدمها الوكالة الحضرية وكذلك الاستجابةلانتظارات وتطلعات الفرقاء وكذا مرتفقيها.
وقد تمكنت الوكالة الحضرية لوجدة من تجديد شهادة الجودة، حيث عبر بهذه المناسبة السيد المدير عن اعتزازه بهذا التجديد الذي يعكس المجهوذات المبذولة وكذا انخراط الجميع في العمل الجاد وفق معايير الجودة.
كما أشار إلى عزم الوكالة الكبير على الانخراط في نظام تدبير عصري للجودة يأخذ بعين الاعتبار تدبير المخاطر وكذا مفهوم الاستدامة، وذلك رغبة في تكريس دور الوكالة كمؤسسة للتفكير والدعم والمواكبة.


الموافقة على تصميم تهيئة مركز جماعة سيدي بوبكر بإقليم جرادة

مرسوم رقم 2.16.838 الصادر في 27 من ربيع الأول 1438 (27 دجنبر 2016) بالموافقة على التصميم والنظام المتعلق به الموضوعين لتهيئة مركز سيدي بوبكر بإقليم جرادة وبالإعلان أن في ذلك منفعة عامة.(الجريدةالرسمية عدد 6533 بتاريخ 10 ربيع الأخر 1438 الموافق ل09 يناير 2017).


حفل استقبال على شرف العاملات والعاملين بالوكالة الحضرية لوجدة بمناسبة نهاية سنة 2016

نظمت الوكالة الحضرية لوجدة مساء يوم الإثنين 02 يناير 2017 ، حفل استقبال على شرف العاملات والعاملين بالوكالة وذلك بمناسبة نهاية السنة الميلادية 2016، وقد تميز هذا الحفل بالكلمة المتميزة للسيد سعيد الهبيل مدير الوكالة الحضرية لوجدة، والتي قدم من خلالها التهاني والمتمنيات لأسرة المؤسسة بحلول السنة الميلادية الجديدة، مستغلا المناسبة للتنويه بالمجهوذات المبدولة خلال سنة 2016 والتي مكنت من تحقيق نتائج معتبرة ،داعيا الجميع في نفس الوقت إلى بدل مزيد من الجهود لتحقيق الأهداف الكبرى المسطرة والاستجابة لانتظارت الفرقاء وذلك وفق مقاربة تجمع بين انفتاح المؤسسة على محيطها السوسيومهني وتجويد الخدمات المقدمة وبين إعمال مبادئ الحكامة الجيدة وقيم الشفافية واحترام القانون.


















القانون رقم 12-66 المتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في ميدان التعمير والبناء

صدر بالجريدة الرسمية عدد 6501 بتاريخ 17 ذو الحجة 1437 (19 شتنبر 2016) الظهير الشريف رقم 1.16.124 صادر في 21 من ذي القعدة 1437(25 أغسطس 2016) بتنفيذ القانون رقم 12-66 المتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء.
وقد هم هذا القانون تعديل وتتميم أحكام القانون رقم 12-90 المتعلق بالتعمير والقانون رقم 25- 90 المتعلق بالتجزئات العقارية والمجموعات السكنية والقسمة فضلا عن بعض أحكام الظهير الشريف رقم 1.60.063 (25 يونيو 1960) بشأن توسيع نطاق العمارات القروية.
وقد شمل التعديل المقتضيات المتعلقة بالترخيص والاستعانة بالمهندس المعماري وكذا المقتضيات المرتبطة بالبطلان المطلق لإبرام العقود المتعلقة بعمليات البيع والإيجار والقسمة وكذا المقتضيات الزجرية.
كما جاء القانون رقم 12-66 بمجموعة من المستجدات، هي كالتالي :
 تحديد المسؤوليات، مع تحديد مهمة كل الأطراف المتدخلة في المراقبة ؛
 توسيع مجال اختصاص رئيس الجماعة في ميدان الترخيص ؛
 إلزامية الاستعانة بالمهندس المعماري خلال مراحل تنفيذ الاوراش ؛
 منح الصفة الضبطية( ضابط الشرطة القضائية) لمراقبي التعمير التابعون للوالي أو العامل أو الإدارة ؛
 توسيع دائرة البطلان المطلق لتشمل العقود المحررة من طرف الجهات المخول لها الإشهاد على صحة الإمضاءات وتقام دعوى البطلان من طرف الإدارة أو من طرف كل ذي مصلحة؛
 توسيع دائرة الهدم التلقائي لتشمل البناءات القائمة على الأملاك الخاصة للدولة والجماعات الترابية وكذا الأراضي التابعة للجماعات السلالية ؛
 تعزيز الدور الردعي في العقوبات من خلال الانتقال من الغرامات المادية إلى العقوبات السالبة للحرية في حال تكرار أعمال مخالفة لأحكام القانون( حالات العود) وفي حالة إقامة بناء مخالف لأحكام الرخصة وكذا في حالة عرض للبيع أو الإيجار بقعا من تجزئة أو مساكن أو مجموعة سكنية أو توسط في ذلك قبل أن يؤذن في إحداثها أو لم تكون محل التسلم المؤقت للأشغال ؛
 إثارة المسؤولية الجنائية للمقاول والمهندس المعماري والمهندس المختص والمهندس المساح الطبوغرافي باعتبارهم شركاء لمرتكب المخالفة وكل من صدرت عنهم أوامر نتجت عنها المخالفة والأشخاص الذين سهلوا أو ساهموا في عملية البناء المخالف للقانون ؛
 أصبح بإمكان رئيس الجماعي في العمارات القروية المشار إليها في أحكام القانون اتخاذ قرارات يباشر بموجبها توسيع الطرق والساحات العمومية الموجودة أو تسويتها أو إلغاؤها كلا أو بعضا، وكذا إنشاء طرق وساحات عمومية جديدة.


المخطط التوجهي للتهيئة العمرانية لإقليم بركان

يندرج إعداد المخطط المدير للتهيئة العمرانية لإقليم بركان في إطار تفعيل السياسة الحكومية الرامية إلى إعمال الجيل الجديد من المخططات العمرانية التي يتطابق مجال دراستها مع حدود الإقليم، كما يأتي في إطار الرؤية المتمثلة في استشراف مستقبل إقليم بركان في إطار أعمق يأخذ بعين الاعتبار عنصر التكامل بين مكوناته المجالية وكذا ما يزخر به من إمكانيات طبيعية وبشرية.
وتهدف هذه الدراسة التي سيتم تمويلها من طرف وزارة التعمير وإعداد التراب الوطني، والتي أوكلت مهمة إنجازها إلى مكتب دراسات خاص، إلى تحديد الاختيارات العمرانية الكبرى لبركان في إطار دراسة استشرافية ووفق مقاربة تروم من جهة التوفيق بين التهيئة والتنمية وكذا حماية الموارد والمواقع البيولوجية والإيكولوجية بمجال يعرف تحولات متسارعة ودينامية تنموية متعددة الأبعاد والجوانب، ومن جهة البحث عن موقع للإقليم في ظل الجهوية وبمنطقة تعرف إنجاز وإطلاق العديد من الأوراش والمشاريع الكبرى المهيكلة.



ندوة علمية وطنية حول موضوع " العقار والتعمير والاستثمار"

نظم ماستر "العقود والعقار " بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بتاريخ 25 و26 نونبر 2016 ندوة علمية وطنية حول موضوع " العقار والتعمير والاستثمار"، ويعتبر موضوع الندوة من المواضيع ذات الطبيعة الراهنية والآنية المطروحة للنقاش العمومي والبحث الأكاديمي، وذلك لأهمية هذا الثالوث، حيث لايمكن إنجاح السياسة العمرانية دون توفر عقار مصفى ومطهر، كما لا يمكن تشجيع الاستثمار دون بناء وحدات عمرانية ذات جاذبية وتنافسية لاحتضان المقاولة وجلب فرص التنمية.
وقد تميز جدول أعمال الندوة، التي حضر أشغالها ثلة من الأكاديميين والجامعيين والمهتمين والمهنيين والممارسين والطلبة ....، بالغنى من حيث المواضيع والإشكاليات المطروحة والمرتبطة أساسا بالأنظمة العقارية ودورها في الاستثمار، والتحفيظ العقاري وتحصين الملكية العقارية فضلا عن قوانين التعمير ودورها في التنمية العقارية ودور الأنظمة الجبائية والمالية في تشجيع الاستثمار العقاري ودور التوثيق في تحقيق الأمن العقاري، كما تميز بالقيمة العلمية والأكاديمية للمتدخلين الذين أجمعوا في مداخلاتهم على أهمية العقار ودوره الاستراتيجي والمحوري في إنجاح السياسات العمومية في ميدان التعمير وتشجيع الاستثمار.
وقد خلصت أشغال الندوة إلى مجموعة من التوصيات، يتمثل أهمها فيما يلي :
 إعادة النظر في المنظومة التشريعية المتعلقة بالعقار،
 تثمين الرصيد العقاري المتاح واستغلاله في عمليات عقارية كبرى تعود بالنفع على المدينة والساكنة على حد سواء ؛
 تفعيل مسطرة نزع ملكية العقارات وتعويض المتضررين وفق ما تمليه قوانين السوق العقاري وذلك رفعا لكل ما من شأنه أن يشكل اعتداءا ماديا على مبدأ الملكية المحمي بالشرائع والقوانين ؛
 التعامل مع تعدد الأنظمة العقارية كمحفز للاستثمار وليس كمعرقل، وذلك بإعادة النظر في النظم المطبقة عليها لتسهيل اقتنائها وتفويتها ؛
 الحرص على تحقيق العدالة العقارية ضمن وثائق التعمير ؛
 الحرص على تنفيذ الأحكام القضائية المتعلقة بالعقار والتعمير والمتعلقة بأحكام المادة 28 من القانون رقم 12-90 المتعلق بالتعمير ؛
 تعزيز القاعدة الزجرية في ميدان التعمير والبناء وذلك من أجل تحقيق الردع العام والخاص ،
- الحد من التضخم التشريعي في المادة العقارية حفاظا على استقرار المعاملات وتحقيق الأمن القانوني ،
- وضع مساطر موحدة لحلالإشكالات المتعلقة بكافة أنواع العقارات ،
- إعادة هيكلة الأنظمة العقارية وتعميم مسطرة التحفيظالعقاري وإرساء قواعد موضوعية ،
- فتح روابط معلوماتية خاصة بالملاكين من أجل الإطلاع على وضعية رسومهم العقارية ،
-تمليك الأراضي السلالية البورية لذوي الحقوق على غرار أراضي الري ،
- توحيدالاجتهاذ القضائي في المادة العقارية ،
- إصدار مدونة موحدة للتوثيق ،
- خلق شراكات بين المادخلين في المجال العقاري والجامعات المغربية في أفق تكوين وتأطير الباحثين في مجال العقود والعقار،
-العمل على وضع قواعد قانونية معيارية في الميدان العقاري، واضحة ، سهلة الفهم وذات صلابة قانونية,




موافقة على التصميم والنظام المتعلق بتصميم تهيئة جماعة تويسيت

مرسوم رقم 2.16.649 صادر في فاتح ذي القعدة 1437 (05 أغسطس 2016) بالموافقة على التصميم والنظام المتعلق به الموضوعين لتهيئة جماعة تويست بإقليم جرادة وبالإعلان أن في ذلك منفعة عامة ( الجريدة الرسمية عدد 6493 بتاريخ 18 ذو القعدة 1437 الموافق ل22 أغسطس2016).


الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر

بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر الذي يصادف العاشر من غشت من كل سنة، شاركت الوكالة الحضرية لوجدة بفعالية في جميع الانشطة المنظمة بهذه المناسبة على مستوى عمالة وجدة انجاد و اقليمي جرادة و بركان و ذلك من خلال :
- المشاركة في اللجنة الدائمة المحدثة علء مستوى عمالة وجدة انجاد لاستقبال ودراسة شكايات وتظلمات امغاربة العالم ؛
- تقديم عرض حول "وجدة أنجاد بين الحاضر والمستقبل"؛ تم من خلال استعراض أهم الأوراش والمشاريع الكبرى المنجزة وكذا استشراف المستقبل ؛
- تقديم عرض حول المجهوذات المبدولة في سبيل مواكبة مغاربة العالم بإقليم جرادة؛
عرض أهم تدخلات الوكالة الحضرية لفائدة مغاربة العالم بإقليم بركان ؛
- إحداث لجنة دائمة على مستوى الوكالة برئاسة مسؤول مهمتها التوجيه والإرشاد وتقديم المعلومات والحلول اللازمة للقضايا والإشكاليات المعروضة ؛
- تنظيم جناح ببهو ولاية جهة الشرق خصص لتقديم حصيلة وإنجازات الوكالة الحضرية لوجدة وكذا عرض مطبوعات خاصة بمهام الوكالة الحضرية فضلا عن دليل مساطر وشروط تسليم الرخص والوثائق المقررة بمقتضى القوانين الجاري بها العمل في ميدان التعمير والبناء ؛


تنظم اأيام الأبواب المفتوحة لافراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج

في إطار مواكبة و توجيه أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج ، تنظم الوكالة الحضرية لوجدة أيام الأبواب المفتوحة ابتداء من 10 إلى غاية 15 غشت 2016 بمقر هذه الوكالة الكائن بشارع محمد الخامس إقامة الصفاء، و ذلك لتأطير و توجيه أفراد الجالية المقيمة بالخارج و معالجة قضاياهم و إطلاعهم على نوعية الخدمات المقدمة لفائدتهم من قبل الوكالة الحضرية.


اعلان بايداع مشروع تهيئة اسلي

ينهي الى علم العموم ان مشروع تصميم تهيئة (التصميم رقم 05/AUO/PA/2014 و ظابطته ) لجماعة سيدى موسى لمهاية و جزء من جماعة اسلي قد تم ايداعه بمقر جماعة اسلي و ذلك خلال فترة مدتها شهرا واحدا تبتدئ من 08/08 /2016 الى 2016/09/06 و ان ملفا و سجلا سيوضعان لهذا الغرض في متناول العموم قصد ادراج ملاحظاتهم و ذلك بنفس المقر و اثناء اوقات العمل الرسمية.


اعلان بايداع مشروع تهيئة سيدي موسى لمهاية

ينهي الى علم العموم ان مشروع تصميم تهيئة (التصميم رقم 05/AUO/PA/2015 و ظابطته ) لجماعة سيدي موسى لمهاية قد تم ايداعه بمقر جماعة سيدي موسى لمهاية و ذلك خلال فترة مدتها شهرا واحدا تبتدئ من 11 يوليوز 2016 و ان ملفا و سجلا سيوضعان لهذا الغرض في متناول العموم قصد ادراج ملاحظاتهم و ذلك بنفس المقر و اثناء اوقات العمل الرسمية.


اعلان بايداع مشروع تهيئة سيدي بوبكر

ينهي الى علم العموم ان مشروع تصميم تهيئة (التصميم رقم 06/AUO/PA/2014 و ظابطته ) لجماعة سيدى بوبكر قد تم ايداعه بمقر جماعةسيدى بوبكر ذلك خلال فترة مدتها شهرا واحدا تبتدئ من 17 يونيو 2016 و ان ملفا و سجلا سيوضعان لهذا الغرض في متناول العموم قصد ادراج ملاحظاتهم و ذلك بنفس المقر و اثناء اوقات العمل الرسمية.


انعقاد الدورة الخامسة عشر للمجلس الاداري ااوكالة الحضرية لوجدة

98% من التغطية بوثائق التعمير
وارتفاع نسبة الموافقة على الملفات إلى 88%

أكدت الوكالة الحضرية لوجدة في مجلسها الإداري المنعقد بتاريخ 27 أبريل 2016 بمقر جهة الشرق حرصها على ترجمة توجهات وزارة التعمير وإعداد التراب الوطني الرامية إلى التغطية الشاملة بوثائق التعمير وتشجيع الاستثمار عبر تبسيط مساطر دراسة ملفات طلبات البناء والتجزيء، وهكذا فقد أسفرت المجهودات التي بذلتها بمعية فرقائها عن نتائج "جد إيجابية في ميداني التخطيط والتدبير الحضريين، حيث أسفرت المجهودات المبذولة في ميدان التخطيط الحضري٬ عن بلوغ نسبة 98 % من التغطية بوثائق التعمير، كما عرفت سنة 2015 تأطير وإعداد 29 وثيقة تعميرية، تمت المصادقة منها على 10 وثائق تعميرية : المخطط التوجيهي للتهيئة العمرانية لوجدة وتصاميم تهيئة جماعات وجدة وبوعرفة ومراكز مداغ وسيدي بوهرية وعين الركادة، كما تمت تغطية 08 مراكز بصور فتوغرامترية غطت مساحة 7949 ألف هكتار.
من جانب لآخر عرفت سنة 2015 دراسة ما مجموعه 7669 ملفا حظي منها 88 في المائة بالموافقة، وقد أوضحت الوكالة في تقريرها أن هذه المشاريع المدروسة٬ التي تتوزع على التجزئات العقارية والمجموعات السكنية (154 ملف) والبناء (7274 ملف) والتقسيم العقاري (241 ملف)٬ مكنت من تعبئة استثمارات مهمة قدرت ب 4147 مليون درهم خلال 2015 على مساحة إجمالية قدرت ب 324 هكتارا.
وبخصوص إنعاش السكن بالعالم القروي الذي أولته الوكالة عناية خاصة٬ فقد عرفت سنة 2015 دراسة ما مجموعه 1216 ملفا حظي 931 منها على الرأي الموافق بنسبة 77 في المائة مقارنة مع سنة 2014 التي تمت فيها دراسة 1145 ملف حظي منها 936 بموافقة اللجنة المختصة.
وتميزت سنة 2015 أيضا بالموافقة على 04 مشاريع في إطار اللجنة الجهوية للاستثناء في ميدان التعمير بحجم استثماري يقدر ب 48 مليون درهم٬ و 14 مشروعا في إطار العمليات العقارية والاستثمارية٬ و 16 ملف طلب ترتيب تقني في المجال السياحي.
وقد واصلت الوكالة الحضرية عملها ضمن أشغال فرقة مراقبة التعمير حيث قامت خلال سنة 2015 ب 1151 تدخل ومعاينة وكذا إحالة 223 محضرا على النيابة العامة٬ واتخاذ إجراءات إدارية همت 62 عملية لحجز مواد البناء و 71 عملية هدم٬ بالإضافة إلى مشاركة الوكالة في أشغال لجان اليقظة التي مكنت تدخلاتها من رصد 2004 مخالفة.
من جهة أخرى٬ عملت الوكالة على مصاحبة مشروع القطب التكنولوجي بوجدة و مشروع القطب الفلاحي ببركان فضلا عن مواكبة المشاريع المنجزة في إطار المحطة السياحية للسعيدية والتجديد الحضري بمدينة وجدة٬ بالإضافة إلى انخراط الوكالة في بلورة المشاريع ذات الطابع الاجتماعي والمجالي على أرض الواقع.
وقامت الوكالة أيضا في هذا الصدد بمعية فرقائها بتأطير تصاميم التقويم وذلك للحد من انتشار السكن غير القانوني وتوفير الآليات التقنية الضرورية لمنح الترخيص، فضلا عن إعداد مجموعة من الدراسات العقارية في مجال التعمير وكذا مساهمتها في إعداد وتأطير 21 دراسة قطاعية.



دورات تكوينية لفائدة أطر ومستخدمي الوكالةالجضرية لوجدة

في اطار سياستها الرامية الى تأهيل مواردها البشرية وضعت الوكالة الحضرية لوجدة برنامجا تكوينيا يروم الرفع من كفاءة وخبرة العاملين بها في ميادين التخطيط و التدبير الحضريين و كذا التواصل.
و قد هم هذا البرنامج المواضيع التالية :
- التواصل المؤسساتي ؛
-تلقين النظام المعلوماتي QGIS ؛
- تقنيات تقييم مقتضيات وثائق التعمير ؛
- الحماية من اخطار الحريق في البنايات ؛
- تلقين النظام المعلوماتي CALCULOCAD


يوما دراسي حول وضع ميثاق الهندسة والمعمار بمدينة وجدة “،

في اطار الحفاظ على الخصوصيات المعمارية و الهندسية لمدينة وجدة وفي إطار تتبع وتأطير الدراسة الخاصة بميثاق الهندسة المعمارية للمدينة الألفية، احتضن مقر جماعة وجدة بتاريخ 29 مارس 2016 اجتماعا تواصليا موسعا حضره بالإضافة إلى السادة رئيس جماعة وجدة ومدير الوكالة الحضرية لوجدة كل من ممثلي المصالح الخارجية وكذا بعض الجمعيات العاملة في مجال الثرات والثقافة والبيئة وكذلك المنتخبين.
خلال هذا اللقاء تم تقديم الدراسة من طرف مكتب الدراسات المعني، كما تمت مناقشة خلاصات ونتائج هذه الدراسة والتي أجمع الحاضرون على أهميتها وضرورة تنفيذ مقتضياتها على اعتبارها وثيقة مرجعية تحدد خلاصات التشخيص التشاركي بين جميع الفرقاء والمهتمين بالثرات المعماري.


دورة تكوينية لفائدة منتخبي وموظفي جماعة بركان

في إطار مواكبتها للجماعات الترابية، نظمت الوكالة الحضرية لوجدة بتاريخ 17 مارس 2016 دورة تكوينية لفائدة منتخبي وموظفي جماعة بركان حول موضوعي" المراقبة في ميدان التعمير والبناء" و"ضابط البناء العام" وبتأطير من السيد "عبد الحفيظ أشويطر" مكلف بمهمة بهذه الوكالة.
ويندرج هذا اللقاء التكويني في إطار الدورات التكوينية التي تنظمها الوكالة الحضرية لوجدة لفائدة فرقائها في ميدان التعمير وذلك لتوحيد الرؤى بشأن القضايا والإشكالات الكبرى المتعلقة بالتعمير والبناء واطلاع السادة المنتخبين على الترسانة القانونية والتنظيمية المؤطرة لتعمير والبناء.


الوكالة الحضرية لوجدة تستقبل فوجا من طلبة المدرسة الوطنية للمهندسين المعماريين



لقاء التواصلي نظمته وزارة التعمير واعداد التراب الوطني بشراكة مع جهة الشرق وولاية الجهة يوم الاثنين 22 فبراير الحالي 2016 بمقر الجهة الشرقية بحضور السيد ادريس مرون وزير التعمير واعداد التراب الوطني

نظمت وزارة التراب الوطني بشراكة مع جهة الشرق وولاية الشرق اليوم الاثنين 22 فبراير 2016 لقاء تواصليا بمقر جهة الشرق اختارت له كمحور ” مواكبة الجهوية المتقدمة والملائمة مع التقطيع الجهوي”.
ترأس هذا اللقاء السيد ادريس مرون وزير التعمير وإعداد التراب الوطني ، والسيد محمد مهيدية والي جهة الشرق ونواب رئيس جهة الشرق وعامل اقليم بركان. كما حضر أشغال هذا اللقاء التواصلي رؤساء المجالس المنتخبة والهيئات المهنية وأعضاء مجلس الجهة ومستشارو وبرلمانيو الجهة بالإضافة الى ممثلي القطاعات الحكومية ووسائل الاعلام الجهوي والوطني.
وخلال هذا اللقاء ذكر السيد الوزير ادريس مرون في كلمته ان هذا اللقاء التواصلي يندرج في اطار سلسلة اللقاءات التي تعتزم الوزارة عقدها على الصعيد الوطني ، وتعد جهة الشرق المحطة الاولى، ويأتي هذا الاختيار لما تحظى به الجهة من رعاية ملكية منذ 18 مارس 2003.
وفي معرض كلمته تحدث السيد الوزير عن الرهانات والاكراهات التي تعوق التنمية المستدامة بجهة الشرق والمرتبطة بضعف جاذبية المجالات الحضرية والتفاوت المجالي، مع تركيز الاستثمارات في الحواضر الكبرى فضلا عن استمرار وجود اقتصاد غير مهيكل وارتفاع نسبة البطالة. مشيرا في نفس الوقت الى رفع التحديات وذلك بمشاركة الجميع في بلورة سياسية جهوية لإعداد التراب الوطني وفق مقاربة تشاركية تروم تحقيق الاهداف الكبرى والمتمثلة في اعداد التصميم الجهوي لإعداد التراب تفعيلا لمقتضيات القانون رقم 14-111 المتعلق بالجهات.
كما تميز هذا اللقاء ايضا بعروض مصورة ألقاها كلا من السيد المفتش الجهوي للتعمير حيث تحدث فيه عن سياسة إعداد التراب بجهة الشرق مشيرا إلى الامكانيات المتنوعة التي تزخر بها الجهة وكذا الإكراهات التي تعيق التنمية الجهوية، تلاه عرض للسيد مدير الوكالة الحضرية لوجدة حول موضوع"التخطيط والتدبير الحضريين بجهة الشرق"، حيث تطرق فيه السيد المدير إلى تدخلات الوكالات الحضرية في ميادين التخطيط الحضري وتشجيع الاستثمار والمواكبة التقنية والقانونية للجماعات الترابية والمواطنين، متحدثا في نفس الوقت عن أهم قضايا التعمير وآفاق العمل المشترك والمواكبة في.اطار الجهوية المتقدمة.
كما فتح المجال للنقاش مع رؤساء المجالس المنتخبة والهيئات المهنية وأعضاء مجلس الجهة ومستشارو وبرلمانيو الجهة الذين حضروا بكثافة لهذا اللقاء التواصلي. وفي الاخير تم التوقيع على اتفاقيات للشراكة والتعاون بين وزارة التعمير وإعداد التراب الوطني وجهة الشرق تهم مجالات التعاون المشترك مع جهة الشرق وإعداد التصميم الجهوي لإعداد التراب وإعداد خريطة القابلية للتعمير لاقليمي الناظور والدريوش.


علان بايداع تصميم تهيئة تويسيت

ينهي الى علم العموم ان مشروع تصميم تهيئة (التصميم رقم 05/AUO/PA/2014 و ظابطته ) لجماعة تويسيت قد تم ايداعه بمقر جماعة تويسيت و ذلك خلال فترة مدتها شهرا واحدا تبتدئ من 18 فبراير 2016 و ان ملفا و سجلا سيوضعان لهذا الغرض في متناول العموم قصد ادراج ملاحظاتهم و ذلك بنفس المقر و اثناء اوقات العمل الرسمية.


اعلان بايداع مشروع تهيئة سيدي علي بلقاسم

ينهي الى علم العموم ان مشروع تصميم تهيئة (التصميم رقم 07/AUO/PA/2014 و ظابطته ) لجماعة سيدى علي بلقاسم قد تم ايداعه بمقر جماعةسيدى علي بلقاسم ذلك خلال فترة مدتها شهرا واحدا تبتدئ من 29 يناير 2016 و ان ملفا و سجلا سيوضعان لهذا الغرض في متناول العموم قصد ادراج ملاحظاتهم و ذلك بنفس المقر و اثناء اوقات العمل الرسمية.


اعلان بايداع تصميم تهيئة بني درار

ينهي الى علم العموم ان مشروع تصميم تهيئة (التصميم رقم 03/AUO/PA/2011 و ظابطته ) لجماعة بني درار قد تم ايداعه بمقر جماعة بني درار ة ذلك خلال فترة مدتها شهرا واحدا تيتدئ من 5 فبراير 2016 ة ان ملفا و سجلا سيوضعان اخذا الغرض في متناول العموم قصد ادراج ملاحظاتهم و ذلك بنفس المقر و اثناء اوقات العمل الرسمية.


الموافقة على التصميم والنظام المتعلق بتصميم تهيئة جماعة بوعرفة

مرسوم رقم 2.15.888 صادر في 4 ربيع الأول 1437 (16 دجنبر 2015) بالموافقة على التصميم والنظام المتعلق به الموضوعين لتهيئة جماعة بوعرفة بإقليم فجيج وبالإعلان أن في ذلك منفعة عامة


عقد لقاء تواصلي مع السادة رؤساء المجالس القروية بتاريخ 6 يناير 2016 بمقر عمالة إقليم جرادة

عقدت الوكالة الحضرية لوجدة بتاريخ 6 يناير 2016 ،بمقر عمالة إقليم جرادة، لقاء تواصليا مع السادة رؤساء الجماعات الترابية وقد افتتح أشغال هذا اللقاء السيد عامل الإقليم بكلمة مؤطرة وهامة وحضره كل من السادة رؤساء المجالس الجماعية القروية، وكذا بعض رؤساء وممثلي المصالح الخارجية.
خلال هذا اللقاء التواصلي الهام قدم السيد مدير الوكالة الحضرية عرضا حول البناء في العالم القروي والذي تطرق فيه لأهمية هذا اللقاء والمرجعيات القانونية للتدخل في العالم القروي وكذا المجهوذات المبدولة بالعالم القروي في ميادين التخطيط العمراني ودراسة الملفات والمواكبة القانونية للجماعات.
بعد ذلك فتح باب النقاش حول الإشكاليات التي يطرحها البناء بالعالم القروي خاصة ما يتعلق بإثبات الملكية وكذلك الترخيص ببعض المناطق بالعالم القروي بالاضافة إلى تعقد الوعاء العقاري بالإقليم.


اعطاء الانطلاقة لإعداد الدراسة الخاصة بمشروع المخطط المديري للتهيئة العمرانية لبركان الكبرى

انعقد بتاريخ 16 دجنبر 2015 اجتماع موسع بعمالة إقليم بركان خصص لإعطاء الانطلاقة لإعداد الدراسة الخاصة بمشروع المخطط المديري للتهيئة العمرانية لبركان الكبرى وقد ترأس هذا الاجتماع السيد عامل إقليم بركان وبحضور السادة رؤساء الجماعات الترابية و السادة رؤساء المصالح الخارجية. خلال هذا الاجتماع قدم السيد سعيد الهبيل رئيس مديرية الدراسات عرضا مفصلا حول أهمية المخطط المديري التهيئة العمرانية على اعتبارها وثيقة استراتيجية واستشرافية تمكن من تحديد التوجهات العمرانية الكبرى وتنظم مختلف التدخلات في إطار من الالتقائية فضلا على الإجابة عن الإشكاليات الكبرى المتعلقة بالتطهير والتنقل وكذا حماية التراث فضلا عن إشكالية الفياضنات وغيرها من الإشكاليات الحضرية على مستوى إقليم بركان.


لقاء تواصلي مع السادة رؤساء الجماعات القروية بإقليم بركان

نظمت الوكالة الحضرية بتاريخ 09 دجنبر 2015 لقاء تواصليا مع السادة رؤساء الجماعات القروية بإقليم بركان .ويندرج هذا اللقاء في إطار الأنشطة التي تنظمها الوكالة الحضرية لوجدة من أجل مواكبة الجماعات الترابية في ميدان التعمير والبناء بالعالم القروي. كما مكن هذا اللقاء من تبادل وجهات النظر بشأن القضايا والاشكالات العمرانية المطروحة بالعالم القروي من قبيل الصعوبات التي يطرحها شرط مساحة الهكتار وكذا الضوابط المطبقة على البناء وكذا صعوبة اثباث الملكية.




اجتماع تواصلي و تحسيسي

انعقد يوم الاربعاء 11 نونبر 2015 على الساعة الثانية والنصف زوالا اجتماع تواصلي و تحسيسي مع أطر ومستخدمي الوكالة الحضريةلوجدة برئاسةالسيد المدير. وقد خصصت أشغال هذا الاجتماع لتقييم إنجازات الوكالة الحضرية وكذا تقديم العمليات والأوراش قيد الإنجاز والتي تتطلب التعبئة الشاملة لإخراجها إلى حيز الوجود كورش البوابة الإلكترونية والمكتبة الإلكترونية ونظام المعلومات الجغرافية وغيرها من الأوراش الموازية.
بعد ذلك قدم السيد المدير عرضا حول الدورة التكوينية بكوريا الجنوبية، مستعرضا تجربة كوريا الجنوبية في ميدان التعمير والتهيئة.


المصادقة على مخطط توجيه التهيئة العمرانية لوجدة الكبرى

صدر بالجريدة الرسمية عدد 6409 الموافق ل02 نونبر 2015 مرسوم رقم 2.15.294 الصادر في 2 محرم 1437 (16 اكتوبر 2015) بالموافقة على مخطط توجيه التهيئة العمرانية لوجدة الكبرى.















انتخاب المكتب الجديد لجمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي الوكالة الحضرية لوجدة

تم بتاريخ 30 أكتوبر 2015 انتخاب أعضاء المكتب الجديد لجمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي الوكالة الحضرية لوجدة، وفقا لمقتضيات القانون الأساسي المنظم للجمعية.
وقد أسفرت نتائج الاقتراع على انتخاب المكتب المكون من :
- محمد نجاري : الرئيس
- خالد الورطاسي : نائب الرئيس
- توفيق اجداين : أمين المال
- نجاة الإدريسي : نائبة أمين المال
- عزيز بشار : الكاتب العام






دورة تكوينية "المراقبة في ميدان التعمير " لفائدة فرقة مراقبة التعمير

في اطار تأهيل الموارد البشرية وتطوير كفاءاتها، وبمبادرة من ولاية الجهة الشرقية عمالة وجدة انكاد، وتحت اشراف السيد الكاتب العام للولاية، استفادت عناصر فرقة مراقبة التعمير من دورة تكوينية امتدت على مدى خمسة ايام ابتداء من 14 شتنبر الى غاية 18 منه تحت عنوان * شرطة التعمير*، بتأطير من مجموعة من المتدخلين .
وتجدر الإشارة في هذا الإطار، إلى المساهمة الفعالة للوكالة الحضرية في أشغال هذه الدورة التكوينية، حيث قدم السيد عبد الحفيظ أشويطر، مكلف بمهمة بالوكالة عرضين الأول حول موضوع " المراقبة في ميدان التعمير والبناء" والثاني حول"ضابط البناء العام ".


المصادقة على مخطط تنمية الكتلة العمرانية القروية لمركز عين الشواطر

صدر بالجريدة الرسمية عدد 6405 الموافق ل 19 اكتوبر 2015 قرار لوالي الجهة الشرقية عامل وجدة انجاد رقم 2883.15 صادر في 19 شوال 1436 (5 غشت 2015) بالموافقة على قرار عامل اقليم فجيج المقر لمخطط تنمية الكتلة العمرانية القروية لمركز عين الشواطر بجماعة عين الشواطر.